Javascript must be enabled to use all features of this site and to avoid misfunctions
أثينا vs. Milan - حجم المبنى - قم بمقارنة المباني
HOME
:
المدن
NEW
مدينة 1

مدينة 2

Advertising

مدينة 1

مدينة 2

الترتيب
ألعب.

الصفحة الرئيسية
ابحث.
حساب.
أثينا
Milan

Advertising

Rating
أثينا
Milan

أثينا
Attica
Greece
3,090,508
10667

معلومات

مدينة أثينا (باليونانية: Αθήνα)‏ هي عاصمة اليونان وأكبر مدنها. تهيمن أثينا على منطقة أتيكا وهي واحدة من أقدم المدن في العالم، ويمتد تاريخها المسجل إلى أكثر من 3400 عام، ويبدأ الوجود البشري فيها ما بين الألفية الحادية عشرة والسابعة قبل الميلاد. ويعود اسم المدينة إلى أثينا إلهة الحكمة الإغريقية. تقع أثينا في جنوب اليونان على سهل أتيكا بين نهري إليسوس وكيفيسوس، محاطة من ثلاثة جهات بقمم جبال هي هيميتو (1,026 متراً) وبينديلي (1,109 متراً)، وبارنيثاس (1,413 متر). تطل من الجهة الرابعة على خليج سارونيكوس الواصل إلى البحر الأبيض المتوسط. كانت أثينا الكلاسيكية "دولة مدينة" قوية ظهرت بالتزامن مع تطور البحر في ميناء بيرايوس. وكانت أثينا مركزاً للفنون والتعلم والفلسفة، وموطن أكاديمية أفلاطون وليقيون أرسطو، ويُشار إليها على نطاق واسع بأنها مهد الحضارة الغربية وموطن الديمقراطية، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى تأثيرها الثقافي والسياسي على القارة الأوروبية، وخاصةً الرومان. في العصر الحديث، تُعد أثينا حاضرة عالمية كبرى ومهمة للحياة الاقتصاديّة والماليَّة والصناعيَّة والبحريَّة والسياسيَّة والثقافيَّة في اليونان. أثينا هي مدينة عالمية وواحدة من أكبر المراكز الاقتصادية في جنوب شرق أوروبا. ولدى المدينة قطاع مالي كبير، وتضم ميناء بيرايوس أكبر ميناء للركاب في أوروبا، وثاني أكبر ميناء في العالم. بينما في الوقت نفسه سادس أكثر الموانئ ازدحاماً في أوروبا. وبلغ عدد سكان بلدية أثينا حوالي 729,137 نسمة، وحوالي 3,753,726 نسمة مع ضواحيها والمناطق المجاورة (إحصاءات يناير 2005). وفقًا ليوروستات في عام 2011، كانت المنطقة الحضرية الكبرى بأثينا هي المنطقة التاسعة الأكثر اكتظاظًا بالسكان في الاتحاد الأوروبي (وسادس عاصمة في الاتحاد الأوروبي)، حيث بلغ عدد سكانها 3.8 مليون شخص. وأثينا هي أيضاً عاصمة الجنوب في البر الأوروبي. لا يزال تراث الحقبة الكلاسيكية واضحاً في المدينة، والتي تمثلها المعالم الأثريَّة والأعمال الفنية القديمة، وأشهرها البارثينون، التي تُعتبر معلماً رئيسياً للحضارة الغربية المبكرة. وتحتفظ المدينة أيضاً بالآثار الرومانية والبيزنطية، بالإضافة إلى عدد أقل من الآثار العثمانية. أعلنت أثينا عام 1985 كأول عاصمة ثقافية لأوروبا. أثينا هي موطن لإثنين من مواقع التراث العالمي لليونسكو، حيث أضيف الأكروبولس عام 1987 ودير دافني عام 1990 في أثينا إلى قائمة اليونسكو للتراث العالمي. تشمل معالم العصر الحديث، التي يعود تاريخها إلى تأسيس أثينا كعاصمة للدولة اليونانية المستقلة في عام 1834، البرلمان اليوناني، وما يسمى في "ثلاثية الهندسة المعمارية في أثينا"؛ والتي تتألف من المكتبة الوطنية اليونانية وهي المكتبة الوطنية، وجامعة كابوديستريان في أثينا وأكاديمية أثينا. تضم أثينا أيضًا العديد من المتاحف والمؤسسات الثقافية، مثل المتحف الآثار الوطني، والذي يضم على أكبر مجموعة من الآثار اليونانية القديمة في العالم، ومتحف الأكروبوليس، ومتحف الفنون السيكلادية، ومتحف بيناكي والمتحف البيزنطي والمسيحي. كانت أثينا المدينة المضيفة لأول ألعاب أوليمبية حديثة في عام 1896، وبعد 108 عاماً، رحبت استضافت الألعاب الأولمبية الصيفية 2004، مما جعلها واحدة من حفنة من المدن التي استضافت الألعاب الأولمبية أكثر من مرة.

المصدر: Wikipedia

Milan
Lombardy
Italy
1,345,890

معلومات

ميلانو (بالإيطالية: Milano)‏ هي ثاني أكبر مدن إيطاليا من حيث عدد السكان بعد روما وعاصمة إقليم لومبارديا. يبلغ عدد سكان المدينة أكثر من 1.3 مليون نسمة، في حين يصل عدد سكان منطقتها الحضرية إلى 5,248,000 نسمة مما يضعها في المركز الخامس على مستوى الاتحاد الأوروبي. يُشير الزحف العمراني الهائل الذي أعقب الفترة التي عُرفت بالمعجزة الاقتصادية الإيطالية في خمسينيّات وستينيّات القرن الماضي إلى أن الروابط الاجتماعية والاقتصادية قد توسعت إلى ما وراء حدود المدينة الإدارية، مُشكّلةً منطقةً حضريةً يبلغ عدد سكانها 7-9 مليون نسمة، وتشمل مقاطعات ميلانو، وبيرغامو، وكومو، وليكو، ولودي، ومنزا وبريانسا، وبافيا، وفاريزي، ونوفارا. تُعد منطقة ميلانو الحضرية جزءاً مما يُسمّى الموزة الزرقاء، التي تُمثل أعلى مناطق أوروبا كثافةً سكانيةً وصناعيةً.تأسست ميلانو على يد إحدى شعوب السلت، ثم تعرضت للغزو من قِبل الرومان لتصبح بذلك عاصمة الإمبراطورية الرومانية الغربية. ازدهرت المدينة في العصور الوسطى وأصبحت مركزاً تجارياً ومالياً. تعرضت ميلانو للعديد من الغزوات على مر القرون، حيث سيطرت عليها فرنسا، وإسبانيا هابسبورغ، والنمسا، حتى حلول عام 1859 عندما ضُمّت المدينة أخيراً إلى مملكة إيطاليا حديثة العهد. قادت ميلانو عملية إنتاج الأمّة الإيطالية الشابّة خلال بدايات القرن العشرين، وأضحت مركزاً اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً هاماً. تأثرت المدينة بشدة من الدمار الذي خلّفته الحرب العالمية الثانية، حيث كانت المركز الرئيسي لحركة المقاومة الإيطالية في وجه القوات النازية. تمتّعت المدينة بطفرة اقتصادية طويلة الأمد خلال سنوات ما بعد الحرب جاذبةً أعداداً ضخمة من المهاجرين القادمين من أرياف جنوب إيطاليا. كما شهدت ميلانو خلال العقود الماضية زيادةً هائلةً في أعداد المهاجرين الأجانب حتى بات أكثر من سُدُس سكانها مولودين في الخارج. ميلانو هي المركز الصناعي والتجاري والمالي الرئيس في إيطاليا ومدينة عالمية رائدة. تستضيف المدينة بورصة إيطاليا (البورصة الرئيسية في البلاد)، بالإضافة إلى مقرات أكبر البنوك والشركات الوطنية. تجذب ميلانو حوالي مليوني زائر سنوياً بفضل متاحفها الهامة ومسارحها ومعالمها العديدة، مثل كاتدرائية ميلانو خامس أكبر كاتدرائيات العالم. تحتوي المدينة أيضاً على العديد من المؤسسات الثقافية والجامعات التي ضمّت 185,000 طالب مُسجّل فيها عام 2011، ما يُشكّل 11% من مجموع طلبة الجامعات في البلاد. ميلانو هي إحدى أكبر عواصم الموضة والتصميم على مستوى العالم، وتستضيف عدة أحداث ومهرجانات عالمية مثل أسبوع الموضة، ومعرض الأثاث -الذي يُعد الأكبر من نوعه في العالم-، بالإضافة إلى معرض إكسبو الدولي الذي ستستضيفه المدينة عام 2015. أما في مجال الرياضة فإن ميلانو هي مقرٌ لناديين من أكبر وأعرق أندية كرة القدم على مستوى أوروبا والعالم، هما إيه سي ميلان وإنتر ميلان.

المصدر: Wikipedia